انطلاق فعاليات المؤتمر الثاني لقسم الأنف والأذن والحنجرة بجامعة سوهاج

0 | 6٬712 | 10:37 ص الأربعاء 13th أكتوبر 2021 | الأحداث والفعاليات, الأخبار الرئيسية, جديد الأخبار |

انطلاق فعاليات المؤتمر الثاني لقسم الأنف والأذن والحنجرة بجامعة سوهاج

افتتح الدكتور مصطفى عبدالخالق القائم بعمل رئيس جامعة سوهاج، صباح اليوم، فعاليات المؤتمر الثاني لقسم الأنف والأذن والحنجرة بكلية الطب البشري، بمشاركة ممثلين عن ١٠ جامعات مصرية، وذلك بالقاعة الزجاجية بالحرم الجامعي القديم، وبحضور الدكتور أسامة رشاد الشريف القائم بعمل عميد الكلية، الدكتور محمد عبدالقادر رئيس القسم ورئيس المؤتمر، والدكتور عبدالمتين موسى رئيس جامعة سوهاج الأسبق، ورئيس شرفي للمؤتمر، والدكتور ابراهيم رزق سكرتير عام المؤتمر، ونخبة من الأساتذة والمتخصصين بالجامعات المصرية الحكومية.

وألقى الدكتور مصطفى عبدالخالق كلمة قال فيها، أن المؤتمر يناقش كل ما هو جديد فى جراحات الأنف والأذن والحنجرة، مشيراً إلى المجهود الكبير المبذولة من قبل أعضاء هيئة التدريس بالقسم فى خدمة المجتمع والبحث العلمي، وبالأخص التطوير الملحوظ فى وحدة زراعة “القوقعة”، وما قامت به من إعادة حاسة القدرة على السمع والتركيز لعدد كبير من أبناء الصعيد، معلناً أنه تم افتتاح العيادات الخارجية التخصصية بالمستشفى الجامعي الجديد، والتي سيتم من خلالها تقديم خدمات علاجية على أعلى مستوى فى ذات التخصص، مرحباً بالدكتور عبدالمتين موسى ومعدداً إنجازاته المحققة لكلية الطب البشري خلال فترة توليه رئاسة الجامعة، موجهاً شكر لجميع منتسبي قسم الأنف والأذن والحنجرة ولجميع المشاركين في المؤتمر من داخل وخارج الجامعة.

وتحدث الدكتور عبدالمتين موسى بكلمة مختصرة، ناشد فيها منظمي المؤتمر بالمداومة على تكرار تنظيمه سنوياً، موجهاً شكر لجميع المشاركين في عملية التنظيم وما بذلوه من جهد ملموس لإنجاح فعالياته.

ومن جانبه قال الدكتور أسامة رشاد الشريف، أن قسم الأنف والأذن والحنجرة يتميز بوجود عدد كبير من أعضاء هيئة التدريس الذين يتمتعون بنشاط ملحوظ في تطوير البحث العلمي وخدمة المجتمع، لافتاً إلى وجود تطوير كبير بالقسم في إجراء الجراحات المتخصصة، وبالأخص عقب انتقال العيادات التخصصية إلى المستشفى الجامعي الجديد، متمنياً للجميع مؤتمر مثمر وناجح.

وأضاف الدكتور محمد عبدالقادر، أن المؤتمر يهدف إلى مناقشة كل ما هو جديد في جراحات الأنف والأذن والحنجرة، منها الدوار عند الأطفال، تسرب السائل النخاعي من المخ عن طريق الأنف، مضاعفات العين الناتجة عن التدخل الجراحي بمناظير الأنف والجيوب الأنفية، إصابات الجيب الأنفي الوتدي في قاع المخ، مشيراً إلى استدامة تنظيم المؤتمر سنوياً مع التوسع في مشاركات عدد كبير من الجامعات المصرية والخارجية.

وذكر الدكتور إبراهيم رزق، أن المؤتمر يتضمن أيضاً عقد ٥ محاضرات تتناول كل ما هو جديد في جراحة القوقعة، والإلتهاب الفطري للجيوب الأنفية، وإصابات قاعة الجمجمة.

جدير بالذكر أن فعاليات اليوم الأول للمؤتمر انطلقت بالجامعة، وسيواصل غداً أعماله لمدة ٤ أيام خلال الفترة من ١٢ – ١٥ أكتوبر الجاري بمدينة الغردقة.