بطولات وانتصارات حرب اكتوبر ” الانجاز والاعجاز ” فى ندوة بجامعة سوهاج

شهد د. أحمد عزيز رئيس جامعة سوهاج ود. صفا محمود السيد  نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، اليوم، الندوة التثقيفية الكبرى والتي اقيمت تحت عنوان “اكتوبر انجاز واعجاز” و نظمتها إدارة النشاط الثقافى والفنى بالإدارة  العامة لرعاية الشباب المركزية بقاعة المؤتمرات الكبرى بالجامعة، بحضور اللواء اركان حرب ناجى عبد العزيز المستشار العسكرى باكاديمية ناصر العسكرية العليا و العقيد وليد حسانين المستشار العسكرى بالمحافظة .

وقال د. أحمد عزيز رئيس الجامعة خلال كلمته دعونا نفخر بعظمة ما حدث فى حرب أكتوبر من اعجاز تاريخى ومدى التضحية التى قدمها الشعب المصرى وقواته المسلحة حتى استطعنا استرداد ارضنا الغالية، إضافة الى التعاون والتكاتف الموجود بين الشعب والجيش المصرى إلى الآن، والذى لا يسمح باى محاولة لزعزعة استقرار البلاد .
واشار عزيز أن حرب أكتوبر كانت اسهل بكثير من حربنا الآن ضد الارهاب لاننا كنا نعلم تماما من هو عدونا، اما الآن فالدائرة اتسعت وأصبحنا لا ندرك من هو العدو الحقيقى و لذلك نعيش الآن فى مرحلة حرجة، ولكننا سنظل صفًا واحدُا خلف قواتنا المسلحة وشرطتنا إلي أن نقتلع الأرهاب الأسود من جذوره .
وقال اللواء أركان حرب ناجى عبد العزيز المستشار العسكرى بأكاديمية ناصر العسكرية العليا خلال الندوة أنه لابد من استحضار واستلهام روح اكتوبر المجيدة خاصة في الوقت الراهن لننطلق سويًا إلي ما فيه خير للوطن، وتطرق إلي أن حروب الجيل الرابع تبني علي المعلومات المغلوطة وتهدف إلي زعزعة الاستقرار وتهدم الدولة من الداخل، حيث دعا الشباب إلي تقصي  المعلومات من مصادرها الصحيحة، موضحًا أن مصر ستظل عصية علي جميع المتآمرين .
كما تحدث مستشار اكاديمية ناصر العسكرية علي كيفية إدارة المقاتل المصري للعمليات الحربية خلال حرب أكتوبر المجيدة، وكيف استطاع الشعب المصري أن يوفر مناخًا مناسبًا ظهر في قوة وصلابة الجبهة الداخلية، خلال حرب كان توقيت اندلاعها مفاجأة مدوية للعالم بأكمله .
وأضاف اللواء اركان حرب ناجي عبد العزيز أن المخططات الخارجية مازالت تعبث بالمنطقة العربية، من حيث الرغبة في اضعاف الدول العربية وشق جبهتها الداخلية ومن ثم تقسيمها إلي دويلات يسهل السيطرة عليها، والتي وقفت ثورة 30 يونيو حائلاً ضد تلك المخططات.


-